أعلن هنا

تجربة الدكتور محمد الناظر مع صيام الماء ( صيام بدون أكل ) ونصائح هامة


3 زجاجات من المياة


 انتشرت في الآونة الأخيرة أنظمة غذائية كثيرة من أشهرها في تلك الأيام هو نظام صيام الماء (7 Days Water Fasting)  ، وهو نظام يعتمد على الصيام عن الأكل لمدة 7 أيام وشرب الماء فقط ، وظهر أشخاص يتحدثون عن النتائج الرهيبة لهذا النظام ونقصان الوزن بشكل كبير ، فقررت أن أقوم بتجربته بنفسي لأقوم بالمتابعة الطبية لنفسي وأتدخل فور حدوث أي مشكلة.


، وقبل البدء قمت بوزن نفسي وقياس الضغط والسكر لأقارن أنظمة الجسم الحيوية ومعدل النشاط العام.


اليوم الأول :

كان الشعور طبيعي جدا ومارست الرياضة ولم أشعر بالجوع طوال اليوم ، ربما لكوني مؤهل نفسيا بأني لن أكل أي شيء، وفي نهاية اليوم قمت بقياس الضغط وكان طبيعي ، وقمت بقياس السكر وكان 81 وهو في المعدل الطبيعي لكن منخفض بعض الشئ ، وذهبت للنوم وهنا ظهر أول شيء غريب وهو النوم المتقطع والأحلام المزعجة.


اليوم الثاني :

كنت أشعر أني طبيعي جدا ونشيط ومارست الرياضة ، لكن المشكلة في أن قلة النوم قد أثرت على بعض الشئ ، لم أشعر بالجوع إطلاقاً لكني بدأت أشعر بالبرد الشديد ، وفي نهاية اليوم قمت بقياس الضغط وكان طبيعي ، وقمت بقياس السكر وكان 74 وهو أقل من المعدل الطبيعي (وهو أول إنذار خطر) ، وذهب للنوم والذي كان أسوء بكثير من الليلة التي قبلها.


اليوم الثالث : (أخطر يوم)

كنت أشعر بالبرد الشديد وضعف وقلة تركيز وأطرافي كانت غير ثابتة (وهى أعراض نقص السكر في الدم) ، وفجأة ذهبت كل تلك الأعراض وعاد النشاط والتركيز ، وقمت بقياس السكر ووجدته 81 (أي أعلى من اليوم الذي قبله) ، وتفسير ذلك هو ان الجسم عندما يستمر فترة دون طعام يدخل في ما يُعرف بالكيتوزز حيث يقوم بإحراق مواد معينة في الجسم ليزود الجسم بالطاقة، وفي نهاية اليوم انخفض السكر وظهرت علامة خطيرة جدا كان يجب حينها أن أوقف ذلك النظام وهي (إضطراب في ضربات القلب) وبدأت بالأكل لرفع نسبة السكر في الدم.

بعد قياس ووزني وجدت أني فقدت 3 كيلو ، لكن هل يساوي ذلك تعريض أنفسنا للخطر !


ونصيحتى ألا تنساقوا وراء كلام الانترنت والموضة في أنظمة الغذاء وأدوية التخسيس حيث ينقلها الأشخاص دون علم كافي ومعظمهم غير متخصص.


الموضوع التالي موضوع سابق
لا يوجد تعليقات
أضف تعليق
عنوان التعليق
أعلن هنا